Randonnées

Dernier

في ذكرى عين سيدي الصحبي Randonnée mémorielle du 23-04-2015 à Ain Sidi SOHBI près de Tagma Ain-Fezza

Lieu de rencontre des premiers sahaba et tabi’ines avec la population locale sur le message de l’Islam  نص الرسالة التي كتبها التابعون العشرة للوالي حنضلة بن صفوان الكلبي   بسم الله الرحمن الرحيم أما بعد فإن أهل العلم بالله وكتابه وسنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم قالوا أنه يرجع جميع ما أنزل الله عز وجل إلى عشر آيات آمرة وزاجرة ومبشرة ومنذرة ومخبرة ومحكمة ومشتبهة وحلال وحرام وأمثال  * فآمرة بالمعروف وزاجرة عن المنكر ومبشرة بالجنة ومنذرة بالنار ومخبرة بخبر الأوّلين والآخرين ومحكمة يعمل بها ومتشابه و يؤمن بها وحلال أمر أن يؤتي وحرام أمر أن يجتنب وأمثال واعظة...

أعلام تلمسان Célèbrités de Tlemcen

Populaire

ابن مرزوق الجد 1311-1379م

 شمس الدين ابن مرزوق الجد   هو أبو عبد الله محمد بن أحمد  بن محمد بن محمد بن أبي بكر بن مرزوق العجيسي التلمساني  المعروف بـ ابن مرزوق الخطيب ابن مرزوق الأكبر ابن مرزوق الرّئيس ابن مرزوق الجدّ  ولد بتلمسان في 711هـ/م1311 توفي بالقاهرة 781هـ/م1379 ورافق أباه أحمد بن مرزوق في سفره إلى المشرق لأداء فريضة الحج في فترة فيها أقوال ولقد قرر أبوه أن يمكث طول حياته في الحجاز، ولذا ألح عليه في الرجوع إلى المغرب وهذا ما فعله في فترة تقع بين 733هـ/م1332 و735هـ/م1334 حين شرع في الإياب ببطء متوقفا في الأسكندرية، ببليس، طرابلس، الجريد، تونس، بجاية وذلك ليستمع في كل واحدة من هذه المدن إلى أشهر الأساتذة ولقد وصل تلمسان يوم 17/18 رمضان737هـ/ 20 أفريل 1337م وعمره 27 سنة ولقد مارس ابن مرزوق مهمة الكتابة عند أبي الحسن المريني كما جاء في المسند الصحيح الحسن في مآثر محاسن مولانا أبي الحسن وشارك في وقعة طريف عابرا بلا شك المضيق مع أبي الحسن  يوم 19 صفر 741هـ/14 أغسطس 1340 م وساهم في العمليات الحربية التي أدّت إلى هزيمة المسلمين في 7 جمادى الأولى 741هـ الموافق 6 أكتوبر 1340م ولقد أرسل بعد واقعة طريف أبو الحسن ابنَ مرزوق إلى قشتالة عند ألفونس الحادي عشر القشتالي لإبرام معاهدة صلح وفداء ابنه أبي عمر تاشفين الذي وقع أسيرا في وقعة طريف وفي غرناطة التقى بعدد من الأصدقاء لديه منهم السلطان النّصري أبو الحجاج يوسف الذي تعرف به منذ واقعة طريف واستقبله استقبالا...

Senouciates

Les mieux notés

ASSOCIATION ARTISTIQUE ET MUSICALE GHARNATA de TLEMCEN – Bref Historique

ASSOCIATION ARTISTIQUE ET MUSICALE GHARNATA  (TLEMCEN- ALGERIE) 50 EME ANNIVERSAIRE DE « GHARNATA »  1964-2014  ECOLE DE MUSIQUE ARABO ANDALOUSE ET GENRES DERIVES BREF HISTORIQUE Communiquant M.HAMEDI Mohammed C’est en avril 1964 que l’association artistique et musicale  « GHANATA » obtint des autorités administratives l’agrément de sa création .Mais en réalité, c’est au lendemain de l’accession de l’Algérie à son indépendance, soit juillet 1962, qu’un groupe d’hommes de culture mûs par la volonté de se réapproprier la culture nationale dont la musique arabo-andalouse constitue un pan important, s’organisèrent en association culturelle pluridisciplinaire, espace de pratique d’activités multiples : arts dramatique ,plastiques, jeu d’échecs, musique traditionnelle(arabo-andalouse, Haouzi, Aroubi, panégyrique religieux). La première tâche que cette équipe entreprit, c’était la récupération de tout le patrimoine poético-musical existant à Tlemcen, notamment chez  le grand maitre, Cheikh LARBI BEN SARI. C’est ainsi que des séances interminables d’enregistrement de Noubat (pluriel de Nouba) sur bande magnétique étaient consacrées à cette mission de sauvegarde, d’autant que ce grand maitre, dont l’âge avoisinait les cent ans, commençait à donner  des signes de santé inquiétants. Ces enregistrements sont venus donc  compléter ce qu’il avait enregistré auparavant comme disques ou lors d’émissions radio. Cette association prit donc le nom de « GHARNATA » ; un nom qui recèle un ensemble de symboles qui expriment toute la grandeur de l’Andalousie perdue. C’est également la similitude des deux cités, Tlemcen et Grenade, en ce qu’elles partagent des pages...

Chouaibiyates

Les mieux notés

الرحلة الفاسية في الثقافة الصوفية 13-16 أفريل 2013

الدورة السابعة لمهرجان فاس للثقافة الصوفية في مقدمته يصف ابن خلدون التصوف بعلم القلوب أو بتعبير أدقّ معرفة « الأحوال الداخلية » يقول ابن خلدون:  فالذكر كالغذاء لتنمية الروح، ولا يزال في نمو وتزايد إلى أن يصير شهودا بعد أن كان علما ويكشف حجاب الحس، ويتم صفاء النفس الذي لها من ذاتها وعلى العكس عندما نتجه إلى أضعاف البعد الروحي فهذا يؤدي إلى إفراغ المعنى الديني من مغزاه الحقيقي واستبداله بإيديولوجيا اجتماعية وسياسية تبهده عن هدفه المنشود فالبعد الروحي حين يتواجد وخلافا لما يشاع عنه، لا بتنافى أبدا مع الأبعاد الأخرى الفنية الثقافية الفكرية والمجتمعية التي بإمكانها أن ترويه وتغديه هذا ما أردنا تسليط الضوء عليه في الدورة السابعة لمهرجان فاس للثقافة الصوفية وذلك بإبراز كيف لهذين البعدين الظاهر والباطن اللذان لا يتكاملان فحسب وإنما يسمحان كذلك باستشراف منبع للإلهام والإبداع في شتى المجالات المكونة للثقافة الإنسانية هذان البعدان يستطعان في تكاملهما أن يؤسسا لحضارة حية لها القدرة الدائمة على التجدد لخدمة نفس الهدف: جعل المصير الإنساني مسار نحو الاكتمال الروحي فوزي الصقلي   Dans sa « Muqaddima » (Prolégomènes) Ibn Khaldûn décrivait le Soufisme comme une science des cœurs ou plus précisément encore, une connaissance des « états intérieurs ». Citons Ibn Khaldûn : « … la méditation est comme la nourriture qui donne la croissance à l’esprit : il ne cesse point de croître jusqu’à ce que de science qu’il était, il devienne « présence », et que les...

LES CALENDRIERS EN ALGERIE

-Première Partie-****** BAGHLI Mohammed- Ingénieur Consultant-LE CALENDRIER SOLAIRE1.- Le Calendrier solaire chrétien a été arrêté 532 ans après la naissance de Jésus-Christ2.- Il fût supposé que Jésus Christ était né un 25 Décembre de l’an 753 de la fondation de Rome.3.- Et c’est ainsi que fût décidé le commencement du calendrier solaire chrétien correspondant au Samedi 1er Janvier de l’An 754 de la Fondation de Rome. 4.- Ce Calendrier Solaire Chrétien prit en compte la réforme adoptée par l’Empereur Julien en l’an 46 Avant-JC (Before Christ ou BC) dans la répartition des mois et des années solaires.5.- Le Calendrier Julien comprend les 12 mois en cours depuis l’an 153 BC avec un total de 365 Jours dans l’année normale et la prise en charge des 6 heures restant de la durée de révolution annuelle autour du Soleil dans un total d’une journée tous les quatre ans à ajouter au mois de Février tous les quatre ans.6.- Ce fût le Savant arabe Thâbet Ibn Quorra Al-Harrâny (836-901) le premier à avoir calculé la durée de l’année solaire en annonçant le résultat de : 365 jours, 6 heures, 9 minutes et 11 secondes7.- Les derniers calculs astronomiques ont donné le résultat suivant : 365 jours, 6 heures, 9 minutes, 10 secondes et 57 tierces.8.- L’année solaire fût évaluée à 365,25 jours9.- Le Reste de l’Année Solaire Astronomique fût :9 minutes et...

Lire la suite

الجمع الخلدوني

بالتعاون مع رجال الفكر من مختلف القطاعات، وبالتعاون مع مديرية التربية وجامعة أبي بكر بلقايد بتلمسان، أنشئ الجمع الخلدوني منذ 17 مارس 1996 لتنشيط منتدى حول أعمال عبد الرحمن بن خلدون، وهذا تحضيرا لذكرى المائة السادسة لوفاته 17 مارس 1406-2006م.شارك في هذا المنتدى الأستاذ المرحوم عبد المجيد مزيان في ذكرى 17 مارس 1997م وتمنى للجمع المواصلة في تطوير هذا المشروع.اشتغل هذا الجمع في البداية في إكمالية « ابن خلدون » بتلمسان شهرياً وأنجز صيغة منقّحة لمدخل المقدّمة.فكّر أعضاء الجمع الخلدوني في تجربة المحاولات الوطنية التي أقيمت بمناسبة الملتقيات الدوليّة في سنة 1978 وسنة 1983 وسنة 1986 حول أعمال ابن خلدون.كما تأمّل الجمع في تجربة الجمعيات الثقافية التي تكوّنت باسم ابن خلدون في التسعينات وتنصيب لجنة تأسيسية برعاية مديرية التربية وجامعة تلمسان.من أهداف هذا الجمع التّأمّل فيما يمكن إنجازه بمناسبة إحياء ذكرى المائة السّادسة لوفاة عبد الرحمن بن خلدون 17 مارس 1406-2006م ؛ومنها تنشيط حصّة شهرية حول أعمال عبد الرحمن بن خلدون ؛ومنها إنشاء مكتبة تضم نسخ من أعمال عبد الرحمن بن خلدون وما كتب عنها في جميع اللغات ووضعها في متناول الباحثين ؛ومنها وضع نصوص أنيقة مختارة من أعمال عبد الرحمن بن خلدون للتعاليق والترجمة ؛ومنها إقامة موقع على الإنترنت لربط العلاقات بين المفكّرين في أعمال عبد الرحمن بن خلدون ،وفتح بريد إلكتروني لدفع المشروع بعنوان : [email protected]بعد انقطاع الأعمال لمدّة سنتين، انطلق الجمع من جديد في مشروعه يوم 17 مارس 2001م بمدرسة العبّاد.ومن شهر إلى شهر أقيمت حصص للتّمعّن والتّمتّع...

Lire la suite

إتمام مكارم الأخلاق في أدب المُشَاوَرَة

إتمام مكارم الأخلاق في أدب المُشَاوَرَة -1- إِذَا لَمْ تَسْتَحِ فَاصْنَعْ مَا شِئْتَ -2- اِتَّقِ دَعْوَةَ المَظْلُومِ فَإِنَّهَا لَيْسَ بَيْنَهَا وَبَيْنَ اللهِ حِجَابٌ -3- يَا رَسُولَ اللهِ الأَمْرُ يَنْزِلُ بِنَا لَمْ يَنْزِلْ فِيهِ القُرْءَانُ وَلَمْ يَمْضِ فِيهِ مِنْكَ سُنَّةٌ قَالَ: اِجْمَعُوا لَهُ العَالِمِينَ – أَوْ قَالَ : العَابِدِينَ مِنَ المُؤْمِنِين َ – فَأجْعَلُوهُ شُورَى بَيْنَكُمْ وَلاَ تَقْضُوا فِيهِ بِرَأْيٍ وَاحِدٍ -4- لاَ يَنْبَغِي لِأَحَدٍ أَنْ يَأْمُرَ بِالمَعْرُوفِ وَيَنْهَى عَنِ المنْكَرِ حَتَّى يَكونَ فِيهِ ثَلاَثُ خِصَالٍ – عَالِمًا بِمَا يَأْمُرُ، عَالِمًا بِمَا يَنْهَى – رَفِيقًا فِيمَا يَأْمُرُ، رَفِيقًا فِيمَا يَنْهَى صَبُورًا حَلِيمًا حَمُولاً مُتَوَاضِعًا زَائِلَ الهَوَى، قَوِيَّ القَلْبِ، لَيِّنَ الجَانِبِ طَبِيبًا...

Lire la suite

إتمام مكارم الأخلاق في أدب المسؤوليّة

 إِتْمَامُ مَكَارِمِ الأَخْلاَقِ فِي أَدَبِ  المَسْؤُولِيَّةِ -1- إِذَا أَمَرْتُكُمْ بِأَمْرٍ فَأْتُوا مِنْهُ مَا اسْتَطَعْتُمْ -2- أَلاَ فَكُلُّكُمْ رَاعٍ وَكُلُّكُمْ مَسْؤُولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ -3-  إِنَّ شَرَّ الرِّعَاءِ الحُطَمَة فَإِيَّاكَ أَنْ تَكُونَ مِنْهُمْ -4-  إِنَّ اللهَ يَرْضَى لَكُمْ ثَلاَثًا أَنْ تَعْبُدُوهُ وَلاَ تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا وَأَنْ تعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللهِ جَمِيعًا وَلاَ تَفَرَّقُوا وَأنْ تُنَاصِحُوا مَنْ وَلاَّهُ اللهُ أَمْرَكُمْ -5- إِنَّ اللهَ يُمْلِي لِلظَّالِمِ فَإِذَا أَخَذَهُ لَمْ يُفْلِتْهُ -6-  إِنَّ بِالمَدِينَةِ لَرِجَالاً مَا سِرْتُمْ مَسِيرًا وَلاَ قَطَعْتُمْ وَادِيًا إِلاَّ كَانُوا مَعَكُمْ قَالُوا: وَهُمْ بِالمَدِينَةِ قَالَ: وَهُمْ بِالمَدِينَةِ حَبَسَهُمْ العُذْرُ -7-  إِنَّ رِجَالاً يَتَخَوَّضُونَ فِي مَالِ اللهِ بِغَيْرِ حَقٍّ فَلَهُمْ النَّارُ يَوْمَ القِيَامَةِ...

Lire la suite

إِتْمَامُ مَكَارِمِ الأَخْلاَقِ فِي أَدَبِ تَدْبِيرِ الأَعْمَالِ

إِتْمَامُ مَكَارِمِ الأَخْلاَقِ فِي أَدَبِ تَدْبِيرِ الأَعْمَالِ -1- إِذَا قَصَّرَ العَبْدُ فِي العَمَلَ اِبْتَلاَهُ اللهُ بِالهَمِّ -2- اُعْطُو الأَجِيرَ أَجْرَهُ قَبْل أَنْ يَجِفَّ عَرَقُهُ -3- أَعْقِلْهَا وَتَوَكَّلْ -4- اِعْلَمُوا أَنَّ أَحَبَّ الأَعْمَالِ إِلَى اللهِ أَدْوَمُهَا وَإِنْ قَلَّ -5- الأَعْمَالُ بِالخَوَاتِيمِ -6- اِعْمَلُوا فَكُلٌّ مُيَسَّرُ لِمَا خُلِقَ لَهُ -7- اِعْمَلُوا  وَلاَ تَتَّكِلُوا -8- اِلْتَمِسُوا الرِّزْقَ مِنْ خَبَايَا الأَرْضِ -9- إِنَّ أَشْرَفَ الكَسْبِ كَسْبُ الرَّجُلِ مِن يَدِهِ -10- إِنَّ اللهَ يُحِبُّ إِذَا عَمِلَ أَحَدُكُمْ عَمَلاً أَنْ يُـْقِنَهُ -11- إِنَّ اللهَ يُحِبُّ المُؤْمِنَ المُحْتَرِفَ -12- إِنَّما مَثَلُ عَمَلِ أَحَدِكُمْ فَمَثَلُ الوِعَاءِ إِذَا طَابَ أَعْلاَهُ طَابَ أَسفَلُهُ وَإِذَا خَبُثَ أَعْلاَهُ خَبُثَ أَسْفَلُهُ -13- إِنَّمَا الأَعْمَالُ بِالنِّيَّاتِ وَإِنَّمَا...

Lire la suite

إتمام مكارم الأخلاق في أدب المجلس

إتمام مكارم الأخلاق في أدب المجلس -1- اِحْثُوا التُّرَابَ فِي وَجْهِ المدَّاحِينَ -2- اِحْرِصْ عَلَى مَا يَنْفَعُكَ وَاسْتَعِنْ بِاللهِ وَإِنْ أَصَابَكَ شَيْءٌ فَلاَ تَقُل:ْ لَوْ أَنِّي فَعَلْتُ كَذَا كَانَ كَذَا وَكَذَا وَلَكِنْ قُلْ: قَدَّرَ اللهُ وَمَا شَاءَ اللهُ فَعَلْ فَإِنَّ « لَوْ » تَفْتَحُ عَمَلَ الشَّيْطَانِ -3- إِذَا حَدَّثَ الرَّجُلُ بِحَدِيثٍ ثُمَّ الْتَفَتَ فَهِيَ أَمَانَةٌ -4- إِذَا جَلَسَ إِلَيْكَ أَحَدٌ فَلاَ تَقُمْ حَتَّى تَسْتَأْذِنْهُ -5- إِذَا غَضِبَ َأَحَدُكُمْ فَلْيَصْمُتْ -6- إِذَا قَأمَ أَحَدُكُمْ مِنْ مَجْلِسٍ ثُمَّ رَجَعَ إِلَيْهِ فَهُوَ أَحَقُّ بِهِ -7- إِنَّ اللهَ َأَوْحَى إِلَيَّ أَنْ تَوَاضَعُوا حَتَّى لاَ يَبْغِي أَحَدٌ عَلَى أَحَدٍ وَلاَ يَفْخَرُ أَحَدٌ عَلَى أَحَدٍ -8- إِنَّكُمْ...

Lire la suite
Chargement

تلمسان، النسيج أو النساجة، الألباد، الطرز، البرشمان، برم الحرير والقطن، الخرازة، الدباغة، خدمة الحطب، اللوح توبة، فرائض التوبة، آداب التوبة، البواعث على التوبة، مراتب التوبة تَذَلَّلْتُ فِي البُلْدَانِ حِينَ سَبَيْتَنِي حروب الصالبية حكم سيدي شعيب أبي مدين خديجة بنت خويلد، سيدة تدبير الأعمال، خوف الفقر، كراهة الذم، طول الأمل، كراهة الموت، تعظيم الأغنياء، نسيان العبد عيوبه نفسه، خوف غير الله، الإصرار على الذنوب، الغفلة ديوان أبي مدين شعيب راس العام ردّوا علينا ليالينا التي سلفت،بأمر تعالى مجده قد تكبّرا روضة آل زيان سبتة، سيرة الرسول ص، مولده، منشأه، مبعثه، هجرته، وفاته، أزواجه، أولاده، غزواته، معجزاته، خلقه شدّة العروسة، العقيقة، فاتحة الخطبة شفاء السائل في تهذيب المسائل، بن خلدون، التصوف صقلية صلاح الدين الأيوبي صناعة الورق عاشوراء، تلمسان، صيام عاشوراء عبد العزيز زناقي عبد الله بن سليمان التاهرتي، تاهرت علم أصحاب الفترات ما حكمهم عند الله، علم إضافة الأشياء إلى أصولها، علم إقامة البراهين على الدّعاوى، علم إقامة الواحد مقام الجميع في أي موطن يكون، علم إلحاق البهائم بالإنسان في حكم ما من أحكام الشرائع، علم الآلاء والمنن الإلهية، علم الأبدال، علم الأتباع، علم الأمثال، علم الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، علم الإيمان، علم الاختصاص، علم الاختيار، علم التجانس بين الأشياء، علم التعريض بالخير، علم التعظيم الكوني، علم التقديس وأسبابه وأنواعه، علم التّعريف، علم التّفويض والتسليم في النّفوس، علم الحب وشرفه وأصناف المحبّين، علم الحلال والحرام، علم الحل والعقد، علم الخوف والحذر، علم الداء الإلهي،